جاري تحميل محرك البحث...

أخبار ال MS

مقالة من مجلة MS MATTERS عدد صيف 2017 الصادرة عن جمعية MS Society in UK

 

عنوان المقال: الإختبار الأخير للدواء simvastatin

خلال شهر أيار/مايو الماضي تم الإعلان عن بدء المرحلة الثانية من إختبار هذا الدواء ( و المستعمل حاليا لتخفيض نسبة الكوليسترول )، و التي تدور حول الأستفادة منه في عملية منع حدوث ضرر للأعصاب لمريض MS من نوع secondary  progressive علما أن هذه التجربة هي بكلفة 6 ملايين باون إسترليني، و بتمويل من عدة جهات جامعية، و معاهد طبية، و مراكز أبحاث.

و تتم هذه التجربة تحت إشراف الدكتور جيريمي تشاتاواي ( من المستشفى الوطني للأعصاب و الجراحة العصبية) ،و يقول الدكتور جيريمي :

"إن هذا الدواء يحمل في طياته وعود و آمال كثيرة لآلاف المرضى، و الذين لديهم خيارات طبية قليلة حاليا، إن هذه الدراسة ( على مدى 3 سنوات ) ستبين لنا بالتأكيد إن كان هذا الدواء سيساعد على إبطاء تطور الضرر، و لنا أمل كبير بفائدة هذا الدواء."

علما أن نتائج المرحلة الثانية قد تم الإعلان عنها في 2014 ،حيث وجد الباحثون أن المرضى الذين يتعاطون هذا الدواء (بجرعات كبيرة)، قد حققوا نتائج أحسن من الذين قد تناولوا الدواء الوهمي، و قد تم وضع معايير خاصة لقياس تطور عدم القدرة، و هذه شملت المشي و التفكير و بلع الطعام. 

بالإضافة إلى ان هذا الدواء قد ساعد على إبطاء حالة الإنكماش للدماغ و على مدى سنتين، و هذا يعتبر مؤشر على ان الدواء سيحمي الأعصاب من الضرر. 

و سيتم إجراء التجارب في 30 موقع (من أنحاء بريطانيا)، و تشمل 1180 متطوعا، و قد تم البدء للتحضير لهذه الإختبارات منذ شهر آذار/مارس الماضي، و ستستمر لمدة 6 سنوات، إن هذه المدة الطويلة (نسبيا) هي للتأكد من فائدة الدواء على المدى الطويل، علما أن البدء بإختيار المتطوعيين سيتم في شهر تشرين الثاني/نوفمبر القادم، و في البداية سوف لن يتاح التطوع للجميع، إذ سيتم وضع معايير مثل تحديد العمر و الحالة الطبية للمتطوع، و لكن في حالة التأكد من فائدة الدواء، فسيتم توسيع حلقة المتطوعيين.

و مما يشجع التجربة أن هذا الدواء مرخص (طبيا- لأغراض تخفيض الكوليسترول)، و لكن النوع المستعمل في التجربة سيكون ذو جرعات أكبر النوع المستخدم حاليا، و بما أن الدواء أصلا مرخص، فإن تطويره سيتم بصورة اسرع من الأدوية الجديدة  .   

عنوان المقال: علاج جديد لنوعي   relapsing & primary progressive  MS 

اعتمدت السلطات الصحية في أمريكا دواء جديد بإسم  CRELIZUMAB و ذلك منذ شهر آذار/مارس الماضي، و هذه الخطوة تعتبر كبيرة و مشجعة و ذلك لكون أن هذا الدواء هو الأول المتاح  لمرضى  primary progressive  MSأما في أوروبا، فإن الموافقة على هذا الدواء مازالت تحت الدراسة، و من المؤمل صدور القرار خلال خريف 2017.

إن هذا الدواء يعمل بإستهداف جزء من النظام المناعي و الذي له علاقة بإلحاق الضرر بالغشاء المحيط بالأعصاب، و الدواء يؤخذ مرة كل 6 أشهر .

و نتيجة المرحلة الثالثة من التجارب ( على هذا الدواء)، تبين أنخفاض الهجمات و البطء في تطور المرض لدى المرضى من نوع  relapsing  MS  كما أدى هذا الدواء إلى إبطاء تطور المرض لدى المرضى من نوع  primary progressive MS

من المحتمل أن هذا الدواء قد لا يفيد جميع المرضى من نوع primary progressive.      

 

 

 

 

 

 

 

 

 



أرشيف الأخبار


إحصاءات الزوار...

(113030) (22670) (21385) (17504)
(9881) (7841) (6119) (4517)
(3710) (3088) (1883) (1819)
مجمل عدد الزيارات للموقع (265731) زيارة.
يوجد حالياً (17) زائر يتصفح الموقع.