جاري تحميل محرك البحث...

أخبار ال MS

مقال مترجم من مجلة MS RESEARCH MATTERS عدد ربيع/ 2020 الصادرة من MS SOCIETY IN UK

 

الموضوع : الأستيرويد

إن الأستيرويد هو دواء مضاد للألتهابات، و قد يجوز إستعماله لمعالجة الهجمات لدى مرضى

MS. و في هذا المجال تجيب الدكتورة جيليان إنكرام على أسألتنا و كما يلي:

س: هل هناك حد فاصل بحيث لا يفيد الأستيرويد الشخص المصاب بمر MS، و لو أن المريض    لديه هجمات؟

ج: إن أهم شئ يؤخذ في الحسبان عند حدوث أعراض جديدة لمريض MS، هو السؤال: ما هو سبب هذا التبدل في حالة المريض؟. فليست جميع التغيرات في الأعراض هي نتيجة الهجمة. فهناك عدة أمور ممكن أن تؤدي إلى حدوث تغيرات، كما أن بعض المشاكل الطبية التي تحدث قد تؤدي إلى ما يشبه ( تقليد) الهجمة.

و بعد إستبعاد جميع الأسباب الأخرى، فالسؤال يكون : كيف يمكن معالجة الهجمة (بأحسن ما يكون)؟ و للعلم فإن ليست جميع أنواع الهجمات تحتاج إلى الأستيرويد، فقد بينت الأبحاث أن جرعة عالية من دواء METHYLPREDNISOLONE ( و هو نوع من أنواع الأستيرويد )، أنها تفيد في معالجة بعض الأعراض، و لكن أبحاث أخرى بينت أن أعراض الهجمة قد تتحسن سواء تناول المريض الأستيرويد أم لم يتناوله، كما أن الأستيرويد لا يؤثر في مسار المرض على المدى الطويل، و لكن يجب تناول الأستيرويد خلال اسبوعين من بداية الهجمة.

كما أن للأستيرويد أعراض جانبية كالإلتهابات، كما ان ألستيرويد لا يجوز تناوله لمدة طويلة لأنها قد تؤدي إلى امور عديدة منها داء السكري و هشاشة العظام .

و بناء على ما تقدم، إذا كانت آثار الهجمة ليست قوية، فمن المستحسن الإبتعاد عن الآثار الجانبية لللأستيرويد، و ترك الهجمة تأخذ مجراها و من ثم تهدأ الحالة.

و تجيب الدكتورة جيليان على سؤالين في آن واحد :

س: لماذا لا ينفع الأستيرويد في حالة مرض primary progressive MS ؟

س: هل ينفع الأستيرويد في حالة secondary progressive في حالة توقف الهجمات و لكن هناك تقدم ( أو تطور) في المرض؟

ج: إن تأثير الأستيرويد هو تقليل مدة الهجمة، و لا علاقة له بتطور أو تقدم المرض، و عليه لا ينصح به في حالة وجود هجمة.

إن الهجمات على غشاء الأعصاب في منطقة الدماغ أو الحبل الشوكي تعتبر نادرة في حالة  primary progressive.

أما مرضى progressive MS  قد يتعرضون إلى تبدل في الأعراض، و في هذه الحالة يجب مراجعة الطبيب المختص قبل اللجوء إلى الأستيرويد.

س: أن دواء الأستيرويد قد ساعدني للتخلص من بعض الأعراض مثل الصدفية و حب الشباب. و لكنها عادت نتيجة التوقف بتناول الأستيرويد، فهل أتناول كمية مضاعفة من هذا العقار؟

ج: من الصحيح أن الأستيرويد يفيد عدد من الحالات الأخرى، و لكن ليس من المناسب الإستمرار على تناول الأستيرويد لمدة طويلة.

 



أرشيف الأخبار


إحصاءات الزوار...

(121030) (29678) (22670) (21385)
(10367) (7844) (6542) (4517)
(3890) (3088) (1911) (1832)
مجمل عدد الزيارات للموقع (382646) زيارة.
يوجد حالياً (6) زائر يتصفح الموقع.