جاري تحميل محرك البحث...

أخبار ال MS

مقالة من مجلة MS MATTERS الصادرة عن جمعية MS Society in UK عدد شهري نوفمبر / ديسمبر 2013

 

كيف تزيد من طاقة الجسم


قام فريق طبي بقيادة الدكتورة سارة توماس بتطوير أسلوب خاص لمرضى MS ( و يدعى FACETS) و ذلك من أجل تطوير أسلوب جديد لمعالجة الإجهاد، و يركز هذا الأسلوب على زيادة الطاقة الموجودة في الجسم و إستفادة المريض منها، حيث أن الطاقة لدى مريض MS تكون قليلة و لهذا السبب يجب التفكير بهذا الأسلوب الجديد من أجل توفير بعض من هذه الطاقة لفعاليات أخرى.

 

ألسرعة، التوازن، و الراحة هم أعمدة هذا الأسلوب المقترح و هو يشمل جدولة فترات أستراحة خلال اليوم و القيام بفعاليات ما بين هذه الإستراحات، بالإضافة إلى تقسيم العمل إلى أجزاء صغيرة قابلة للتعامل معها بسهولة بدلا من إنجاز أكثر ما يمكن في مرحلة واحدة.

 

بعض التمارين الأخرى قد تشمل فعاليات بطرق أخرى مثل كوي الملابس و المريض جالس ( و ليس واقفا)، و البعض الآخر لتوفير الطاقة مثل إستعمال الآلات الكهربائية، أو الطلب من شخص بالمساعدة في عمل شئ ما، مع التخطيط للأمور مقدما.

 

و من المفيد لأغراض حفظ الطاقة هو إعادة التفكير في الأولويات من الأعمال، مثال هل هناك أمور كان المريض يقوم بها يوميا و هي غير ضرورية أو بإمكان أي مساعد القيام بها؟ .

 

كما أنه من المفيد الإحتفاظ بمفكرة يومية خاصة بالإجهاد حيث أنها تساعد على إكتشاف نمط و سبب الإجهاد و تساعد على التعرف على تقنيات لتوفير الطاقة.

 

و لو أن بعض التقنيات التي تحتاج إلى طاقة قد تكون مفيدة و لكن قد تكون هناك موانع تحد المريض من هذه التقنيات، و في هذه الحالة على المريض أن يجري تغييرات في روتينه اليومي و التي تشمل على فترات راحة أكثر، و لكن بعض المرضى (في هذه الحالة) سيشعر أنه كسول و عليه لا يعطي لنفسه هذه الفترات من الراحة، وفي مثل هذه الحالة هناك أستراتيجيات أخرى مساعدة للتغلب على مثل هذه الموانع و هذه الأستراتيجيات تعتمدعلى الفكرة القائلة أن تغير طريقة التفكير يؤثر على شعورنا و أعمالنا و هنا تكون المفكرة اليومية و الخاصة بالأفكار الغير مساعدة و المرتبطة بالإجهاد.

 

إن نظام  FACETS هو نظام جماعي و مجموعة تتكون من 6 إلى 12 من مرضى MS كما من الممكن إشراك آخرين (أصحاء و ليس مرضى) كالأصدقاء، و النظام يشمل 6 جلسات و لمدة 90 دقيقة لكل جلسة على أن تكون الجلسات بإشراف متخصص و ملم بتفاصيل موضوع الإرهاق.    

 

خبرين عن أكتشافات  مهمة


الأول : إكتشاف  48 جين  جديد لها علاقة  بمرض MS 


في واحدة من أكبر الدراسات التي تتم في مجال MS  و التي شملت 38000 متطوع منهم  14498 مريض بهذا المرض تم إكتشاف 48 جين جديد له علاقة بالمرض مما يجعل عدد الجينات المكتشفة و التي لها علاقة بالمرض هي أكثر من 100 جين و معظم هذه الجينات المكتشفة لها دور بعمل نظام المناعة، كما تم إكتشاف أن بعض هذه الجينات لها علاقة بنظم مناعة أخرى مثل بعض إلتهابات الأمعاء ( مرض كرون ). 

و قالت الدكتورة سوزان كولهاس (مديرة الأبحاث الطبية في الجمعية) : نحن بحاجة إلى إكتشاف أكبر عدد ممكن من الجينات التي تزيد من مخاطر الإصابة بالمرض و ذلك من أجل إيجاد علاج للمرض أو إيقاف تطوره و الجينات هي إحدى عوامل هذه المخاطر و لذلك يسعدنا هذا الإكتشاف الذي سيفتح آفاق جديدة في مجال البحث العلمي للمرض.

 

الثاني : إكتشاف واعد لتصليح الغشاء الجلاتيني 


تم في معهد كاليفورنيا للأبحاث، الكشف على 100000 من المركبات الكيميائية، و وجدوا أن العديد منها لها القابلية (كعلاج) لإصلاح الضرر الحاصل في الغشاء الجلاتيني نتيجة الهجمة من الجهاز المناعي. فمثلا المركب المسمى  BENZTROPINE له القدرة على تحفيز الخلايا للدماغ لإصلاح الغشاء الجلاتيني. و جاري الآن البحث لتطوير هذا العلاج لمعرفة إن كان بإمكانه إيقاف تطور المرض و مدى ملائمته للمرضى.



أرشيف الأخبار


إحصاءات الزوار...

(113033) (22670) (21385) (17523)
(9888) (7841) (6119) (4517)
(3710) (3088) (1883) (1819)
مجمل عدد الزيارات للموقع (266311) زيارة.
يوجد حالياً (13) زائر يتصفح الموقع.